باشا دو كارتييه

تتميّز ساعة "باشا" برموزها الباهرة وتصميمها الاستثنائي وتستهدف كل من يطمح بالمزيد. وتقترح نسخة عام 2020 الجديدة شكلًا متألّقًا يتميّز بتاج مسنّن فريد مرصّع بحجر رائع من الإسبينل الأزرق أو الياقوت الأزرق.
موديلات 30
الفلترة بحسب التصنيف وفق

ساعة "باشا دو كارتييه غري"

ابتُكرت ساعة "باشا" في ثمانينيات القرن العشرين وتعود اليوم لتسلب الأضواء بميزة هامة: فللمرة الأولى، يمكن إزالة شبكتها بفضل نظام طوّرته الدار بالاستناد إلى أربع سقّاطات جانبية صغيرة وإلى زنبرك شدّ،