Tutti Frutti

مجموعة "توتي فروتي"

تجسّد "توتي فروتي" مثالًا نموذجيًا عن أسلوب كارتييه الفريد، بأحجارها من الياقوت الأزرق والياقوت الأحمر والزمرّد المنحوت، والتي تأتي بتصاميم مستوحاة من تراث شبه القارّة الهندية التي أضحت اليوم أكثر من أي وقت مضى مصدر إلهام بارز للدار المولعة بالأحجار ذات الأحجام والألوان المميّزة.

قلادة المهراجا التي تنضح برقي وفخامة القلائد الهندية

تتألق هذه القطعة بتشكيلة من الأحجار المنحوتة من وحي التراث الهندي العريق.
يمزج هذا الإبداع الرائع بين الإيقاع والتناغم في تركيبة مدهشة تتكوّن من حجر زمرّد زامبي يزن 18.58 قيراط و3 قطرات من الزمرّد الكولومبي المنحوت تزن معًا 130.69 قيراط وحجر ياقوت أحمر بورمي يزن 23.24 قيراط و8 أحجار ياقوت أحمر بورمي تزن معًا 46.34 قيراط وحلية متدلّية تتألّف من 19 حجر زمرّد.

ثماني قلائد في قطعة واحدة

"يجسّد هذا الإبداع امتدادًا لتراث كارتييه العريق في ابتكار المجوهرات القابلة للتحوّل، حيث يكشف عن ثمانية أساليب رئيسية لارتداء القلادة وطريقتين مختلفتين لارتداء الأقراط المتدلّية.
وبهذا الشكل يتحوّل الجزء الداخلي المصنوع من الياقوت الأحمر إلى قلادة ياقة، ويمكن إزالة شرابات وعناقيد الزمرّد المحيطة بالزخرفة المركزية للحصول على نسخة قصيرة من القطعة، وارتداء العنقود المركزي كحلية متدلّية على سلسلة."


من ارتداها؟

لاقت هذه المجوهرات الفريدة رواجًا واسعًا في العالم بأسره خلال عشرينيات القرن الماضي، وأثارت إعجاب عميلات راقيات يولين الفنون والموضة اهتمامًا خاصًا، على غرار السيّدة كول بورتر والسيّدة ماونتباتن ودايزي فيلوز اللواتي كنّ يُعتبرن من أكثر النساء أناقةً في العالم.